وفاة الفنان ” سمير الإسكندراني ” ووصول ابنتيه لتشييع الجنازة

وفاة الفنان ” سمير الإسكندراني ” ووصول ابنتيه لتشييع الجنازة

وفاة الفنان ” سمير الإسكندراني ” عن عمر ناهز 82 عاما

وصول ابنتي سمير الاسكندراني لتشييع الجثمان

وصلت منذ قليل نجوى ونيفين، ابنتى الفنان الكبير سمير الإسكندرانى، لأداء صلاة الجنازة عليه من ساحة مسجد السيدة نفيسة، كما حضر شقيقه الدكتور سامى الإسكندرانى، لحضور تشييع الجنازة على الفنان الراحل الذى توفى مساء أمس الخميس، بعد صراع مع المرض عن عمر 82 عاما.

وقدم سمير الإسكندراني، عبر مشواره الفني، عشرات الأغاني المميزة مثل “مين اللي قال” و”طالعة من بيت ابوها” و”ابن مصر”، و”في حب مصر”.

تعرف أكثر على سمير الإسكندراني الفنان المصري الكبير

سمير الإسكندرانى مطرب ورسام مصرى، ولد في حي الغورية عام 1938 .

التحق سمير الإسكندرانى في كلية الفنون الجميلة ودرس اللغة الإيطالية وحرص على تعلمها ، دعاه المستشار الإيطالي في مصر لبعثة دراسية إلى إيطاليا، حيث استكمل دراسته وعمل بالرسم والموسيقى وغنى في فناء الجامعة، وهناك جذب انتباه شاب يهودى من أصل مصري عمل على تجنيده لجمع المعلومات من داخل مصر مقابل راتب كبير فوافق ظاهريًا وتدرب على التجسس والتراسل عن طريق الحبر السرّي واللاسلكي.

بمجرد عودة سمير الإسكندرانى إلى مصر قام بإبلاغ المخابرات المصرية واصر على لقاء الرئيس الراحل (جمال عبدالناصر) شخصيًا ليروي له الأحداث ويتأكد بنفسه من سير الأمور في الاتجاه الصحيح، وقابله بالفعل، وتم الاتفاق على أن يستمر بلعب دور جاسوس إسرائيل داخل مصر وتمكن خلال هذه الفترة من الكشف عن عدد من الخطط التجسسية والمخابراتية داخل مصر كما كشف عن أعضاء شبكة تجسسية كاملة داخل مصر، قدم في مشواره عددًا من الأغاني الوطنية والعاطفية والخفيفة وكذلك عدة أغاني بلغات أجنبية.

شارك هذه الصفحة مع أصدقائك